نوبانجى

الكنيسة: مرسي سيحضر تنصيب البابا.. وإذا لم يحضر سنتفهم ذلك

الخميس، 8 نوفمبر، 20121التعليقات

-->

كتبت - عزة جرجس:
قال الأنبا بولا، المتحدث الإعلامي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إن الكنيسة بدأت في التجهيزات اللازمة ليوم تجليس البابا ''تواضروس الثاني'' في 18 من نوفمبر القادم، معربا عن أمله في أن يشارك جميع أطياف الشعب الكنيسة في احتفالاتها بالبابا الجديد.
وأكد بولا - في مؤتمر صحفي - عقد عصر اليوم بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، إنه لن ترسل دعاوي للقيادات السياسية في مصر، معللا ذلك : ''بالنسبة لمن يريد المشاركة من القيادات في مصر، ليس من اللائق إرسال دعوات للكل، خشيت أن أسبب حرجا لمن لا تسمح ظروفه بالحضور، أو أدخل في دائرة الحرج لأنني نسيت إرسال الدعوة، لذا فمن يرغب في المشاركة التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني. وإرسال اسمه وصفته وتليفونه الخاص في موعد أقصاه مساء الأحد 11 نوفمبر، و كل مسؤول سيكون له كرسي باسمه، وسنرسل له الدعوة في مكانه''.
ولفت بولا إلى أن الرئيس مرسي سيحضر تنصيب البابا ولكن إذا حدثت ظروف منعته من الحضور ستقدر الكنيسة ذلك وستتقبله بـ''اتساع ذهن'' وفقا لبولا.
وأضاف بولا أن هناك لجنة تشكلت من قبل الكنيسة، وخاطبت جميع كنائس العالم ودشنت ''بوابة إلكترونية'' حول دعاوي حفل التجليس لمن هم خارج مصر، وذلك لرصد من يرغب في المشاركة من عدمه، مضيفا، سيكون هناك كل ما يعبر عن كرم ضيافة الشعب المصري بدءً من الاستقبال بقاعة الزوار ثم في تنقلاتهم وإقامتهم''.
ورأى بولا أن الكنيسة نجحت ولأول مرة في تاريخها في تنظيم الانتخابات ثم قداس القرعة الهيكلية وأخيرا حفل ''تجليس البابا'' بهذا الشكل بفضل وسائل الإعلام المصرية التي غطت الحدث، مضيفا :'' ونحن نقترب من النهاية كان لكم (متوجها للإعلاميين) دور فاعل في توعية الشعب. ولقد وصل صوتنا وفكرنا وتنبيهاتنا لكل شعبنا من خلالكم لذا أكرر الشكر لكم''.
وأشار بولا إلى أن الإجراءات ستكون اكثر حزما في يوم ''تجليس البابا'' نظرا لحضور عدد كبير من الضيوف سواء داخل مصر أو خارجها، مؤكدا:'' لن يدخل أحد ساحة الكاتدرائية، إلا بدعوة مكتوب عليها اسمه، سوف ترسل عن طريق الكنائس والإيبارشيات والمعاهد الدينية، واعتذر لأن الأعداد ستكون ثلث العدد في المرة الماضية''.
ولفت المتحدث الإعلامي باسم الكنيسة إلى أن قداس يوم ''التجليس'' سيبدأ في تمام السابعة من صباح يوم الأحد الموافق 18 من شهر نوفمبر الجاري، ثم ستبدأ مراسم تسليم البابا الجديد ''مفتاح الكنيسة'' من نيافة القائممقام الأنبا باخوميوس.
وقسّم بولا في ختام المؤتمر دخول المدعوين على بوابات الكاتدرائية حيث تم تخصيص بوابة رقم (1) لدخول الأساقفة من ممثلي الكنائس والضيوف والأراخنة والرهبان .وبوابة (2) قال إنه لن تستخدم حتى الآن – من المتوقع أن تكون للرئيس - وبوابة( 3 ) سيدخل منها المسؤولين وأسرة البابا والسفراء. و بوابة( 4) لشعب الكنيسة، مضيفا :''الصف الأول في الكنيسة سيكون لأسرة البابا تواضروس والبابا شنودة، ثم وفود الكنائس ثم السفراء أمامهم ممثلي الدولة المصرية''.
Share this article :
...... ......

10m-image

 
Support : Cara Gampang | Creating Website | Johny Template | Mas Templatea | Pusat Promosi
Copyright © 2011. نوبانجى - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website Modify by CaraGampang.Com
Proudly powered by Blogger